الشيخ سارية الرفاعي

  • طباعة
  • 2017-11-25 01:49:08
  • عدد المشاهدات: 1789

- وُلِدَ في دمشق عام 1948.

- نشأ في حجر والده العلّامة المربي عبد الكريم الرفاعي الذي عُرِفَ بعلمه ودعوته ونشاطه في عمل الخير في دمشق, وكان لهذه النشأة الأثر الأكبر في همة الشيخ سارية في نشر الدعوة والخير في المجتمع.

- تخرج من معهد الجمعية الغراء ودَرَسَ فيها المراحل الدراسية كلها, حتى نال الشهادة الثانوية منها عام 1966.

- سافر الشيخ بعد ذلك إلى مصر والتحق بالأزهر الشريف, وتخرّج مِنْ كلية أصول الدين عام 1977, ثم حصل على الماجستير في التفسير عام 1974.

إضافة لخَطِّ الدراسة الآكاديمية حرص الشيخ على التلقي عن العلماء الكبار في دمشق وغيرها، فكان مِنْ أهمِّ شيوخه:

والده الشيخ عبد الكريم الرفاعي فأخذ عنه علوم الشريعة واللغة العربية.

الشيخ أحمد البصروي والشيخ نايف العباس والشيخ خالد جباوي وعبد الرحمن الزعبي وآخرين.

- تتلمذ عدة سنوات على الشيخ أبي اليسر عابدين مفتي الجمهورية العربية السورية وأخذ عنه العربية والفقه الحنفي.

- أثناء دراسته في مصر تلقى عن بعض شيوخها منهم:

الشيخ عبد الحليم محمود والشيخ محمد محمود حجازي والشيخ عبد الوهاب عبد اللطيف.

- سافر إلى عدد من البلاد في العالم وشارك في عدد من المؤتمرات الإسلامية حول العالم.

- أسَّس جمعية حفظ النعمة الخيرية منذ عدة سنوات, ولهذه الجمعية إسهامات مختلفة في عدد من المشاريع الخيرية في سوريا,

- أسس مركز زيد بن ثابت لخدمة الأنشطة القرآنية حرصاً منه على متابعة النهضة القرآنية في دمشق التي بدأها والده الشيخ عبد الكريم الرفاعي رحمه الله.